Home / أخبار /  د.أشرف صبحى : مصر تنظيم لمونديال 2021

 د.أشرف صبحى : مصر تنظيم لمونديال 2021

 بقلم /كمال عامر

            

 الانتصار عادة ما يتحقق نتيجة خطط.. ودراسة.. وتعمق مستمر..
فى الحروب قد يستمر الإعداد لفترات ممتدة.وفى الرياضة الانتصار نتيجة لعمل تراكمى..
فى كرة اليد.. عودة منتخب مصر الأول لقائمة العشرة الكبار فى اللعبة بتحقيق المركز

الثامن فى بطولة العالم ألمانيا – الدنمارك مفاجأة جميلة.. قد لا يلتفت إليها الكثيرون من غير المهتمين.
منتخب الفراعنة لكرة اليد تقدم 6 مراكز فى الترتيب العام للبطولة مرة واحدة.. مقارنة بنتائج المنتخب المصرى فى مونديال فرنسا 2017 وقد جاء فى المركز السابع عشر.

بالطبع انتصارات «اليد» ليست صدفة وإن كانت تحسب للاتحاد الحالى برئاسة هشام نصر.. لكن هذا لا يقلل أن انتصارات «اليد» صناعة كل من تولى مسئولية فى الاتحاد.. ويبذل الجهد.. د.حسن مصطفى وهادى فهمى وخالد حمودة وغيرهم.

بالطبع هناك مشاكل متنوعة تواجه الاتحادات الرياضية معظمها «ماليا».. وقد اتضح أن الاتحادات باستثناء اتحاد الكرة أخفقت فى توفير الأموال لتغطية نفقات البرامج التدريبية والمعسكرات المطلوبة.
وأعتقد أن حلول تلك المشكلة والتى قدمها وزير الشباب والرياضة د.أشرف صبحى لاتحاد كرة اليد ورعايته للاتحاد

وزيارته ومتابعته للمنتخب الوطنى فى معسكراته التدريبية بنادى هليوبوليس فرع الشروق وإعلانه أثناء اجتماعه مع المنتخب والجهاز الفنى واتحاد اللعبة فى حضور عمرو السنباطى رئيس نادى هليوبوليس.

وزير الشباب وقبل سفر المنتخب إلى ألمانيا – الدنمارك للمشاركة فى المونديال ذلل العقبات ووافق على توفير طلبات الاتحاد فى شأن إعداد المنتخب.. وهنا يجب أن ننتبه إلى أن وزارة الشباب تراهن على الناجحين أو من لديهم الإمكانيات ودور د.أشرف صبحى هو توفير الدعم المعنوى والمالى..

وأعتقد أن دعوة د.أشرف صبحى للإعلاميين لمرافقته فى زيارته لمعسكر منتخب مصر لكرة اليد قبل السفر.. كان يهدف إلى توفير تغطية إعلامية مشجعة للاعبين لرفع المعنويات وأيضا ليحقق كلمته المشهورة «إحنا معاكم.. مصر كلها معاكم.. الإعلام يعبر عن مكونات البلد.. وهو شريك مع المنتخب فى صناعة الانتصار.

وزير الشباب جذب د.مدبولى رئيس الوزراء لتشجيع الرياضة ومساندتها ومتابعتها بدقة وصبحى هنا من خلال عمله نجح فى جذب شركاء للمساهمة فى تحقيق النتائج والنجاحات وهو أمر يسهل من تحقيق الأهداف.
واستضافة مصر لمونديال اليد 2021 أمر مهم.. لزيادة الحيوية بين المنظومة الرياضية بشكل عام.

 كرة اليد هى اللعبة الشعبية الثانية بعد كرة القدم.. تنظيم مصر لمونديال 2021 يعود علينا بفوائد متنوعة.. حيث يتابع اللعبة الملايين.. ووجود كبار المنتخبات يضع حالة رواج من أجل جذب الصغار للعبة.. بجانب فوائد تسويق ما يحدث فى مصر من تنمية.. استقرار.. تغييرات واضحة.. اجتماعية واقتصادية.. وفرصة للعالم بمعرفة إجابات لسؤال: ماذا يحدث فى مصر.

أسرة كرة اليد تعتمد على تخطيط للعمل لسنوات وهى اللعبة الوحيدة فى مصر التى لا تزعجها تعثر النتائج وهى تراهن على العلم وأعتقد أنها نجحت.

< الكاراتيه لعبة تشغل بال الشباب الصغار والكبار لعبة منتشرة بشكل كبير فى البلد.. وتجذب كل الفئات وأرى ضرورة مضاعفة الاهتمام بها خاصة أنها تشكل أملا واضحا فى أن يحجز المصريون لهم مكانة مهمة فى ترتيب الأبطال. الإسكواش ثالث اللعبات التى تحققت فيها نتائج مميزة..
بالطبع يجب نشر اللعبة بخلق مزيد من الملاعب ولترعى وزارة الشباب نشر الإسكواش
 

 

 

 

 

x

Check Also

أول مركز لعلاج السكتات الدماغية بمصر بتقنية الذكاء الإصطناعي

كتبت – اية ...