الرئيسية / أخبار / تحت شعار “افتح أبواب الخير” المصرف المتحد يطلق قوافل للقضاء على الجوع ومحاربة التقزم وسوء التغذية بالتعاون مع بنك الطعام

تحت شعار “افتح أبواب الخير” المصرف المتحد يطلق قوافل للقضاء على الجوع ومحاربة التقزم وسوء التغذية بالتعاون مع بنك الطعام

 

 

كتبت – ايمان الواصلي

أعلن أشرف القاضي، رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد، انطلاق قوافل فريق عمل المصرف المتحد بمختلف إداراته وفروعه ومكاتبه 59 خلال شهر رمضان؛ تحت شعار “افتح أبواب الخير” في مهمة تطوعية للقضاء على مسببات العمي والتقزم، وكذلك الإطعام بالتعاون مع مؤسسة صناع الخير وبنك الطعام المصري لتغطي سيناء ومحافظات الصعيد.

حيث قام فريق عمل المصرف المتحد المتطوعين بالتعاون مع مؤسسة صناع الخير ضمن مبادرة “أولادنا في عنينا” القومية التي تهدف إلى القضاء على مرض فقد البصر (العمى) والكشف عن مسببات العمى لدى أطفال مصر، وإعلان مصر خالية من مسببات العمى 2020 تحت رعاية رئيس الجمهورية.

ولإيمانه بأن الجوع مأساة إنسانية وتعد المشكلة الأولى عالميا ومن الواجب علينا كمجتمع دولي التكاتف للتغلب عليه، قام فريق عمل المصرف المتحد بالمساهمة في تعبئة كراتين الطعام التي تحمل شعار المصرف المتحد وبنك الطعام المصري لإطعام مئات الأسر في صعيد مصر وسيناء، كذلك المساهمة في علاج مسببات التقزم وسوء التغذية لدى الأطفال.

وأضاف أن تقرير الأمم المتحدة الاخير أعلن أن شخصا من بين 9 أشخاص يعاني من الجوع عالميا، وارتفعت معدلات الجوع العالمية لتصل إلى 821 مليون شخص.

وفي تقرير منظمة الصحة العالمية لعام 2018 الماضي، أوضح ان 151 مليون طفل يعانون من التقزم وذلك نتيجة لسوء التغذية، وتزداد هذه النسب بشكل كبير في قارة أفريقيا، وفي مصر وصل نحو 42% من سكان مصر تحت خط الفقر، وتزداد النسبة في المحافظات خاصة بمحافظات الصعيد.

كل هذه الأرقام والمؤشرات أبرزت ضرورة ما يقوم به فريق عمل المصرف المتحد من أنشطة تطوعية للقضاء على الجوع ومحاربة التقزم وسوء التغذية.

وتعقيبا على حملة فريق عمل المصرف المتحد خلال شهر رمضان، قال أشرف القاضي إن التنمية المجتمعية المستدامة تأتي ضمن استراتيجيات المصرف المتحد 2019 -2021، وتقوم على أساس تعظيم كل ما يسهم به الفرد في النمو الاقتصادي والاجتماعي داخل المجتمع، فضلا عن تعزيز الفكر والنشاط التنموي لفريق عمل المصرف داخل بيئة العمل وخارج حدود المؤسسة، وهذا ما يفسر اهتمام المصرف المتحد بمجال الصحة والتعليم.

وأضاف القاضي أن العمل التطوعي والتكافلي موجود بقوة داخل نسيج وتكوينات المؤسسة، فجميع الأنشطة التنموية تأتي ضمن منظومة متكاملة للعمل الاجتماعي التنموي التي تدار بفكر وتكنيك معاصر يهدف إلى تحقيق مبدأ التكافل الاجتماعي والذي حثت عليه جميع الأديان السماوية.

وذلك من خلال إدارة “إيثار” للتنمية المجتمعية والتي تضم قاعدة ضخمة من مؤسسات المجتمع المدني التي تهدف إلى الارتقاء بمستوى الخدمات وتنمية المواطن المصري على مستوى محافظات الجمهورية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ريد هات و”في إم وير” تتعاونان لتطوير تطبيقات مفتوحة المصدر “أوبين شفت”

كتبت – اية حسين علنت “ريد هات”، المزود الرائد عالمياً لحلول البرمجيات مفتوحة المصدر عن ...

Translate »