الرئيسية / أخبار / «الاتحاد المصري للتأمين » يكشف أسباب انخفاض عن الوعي التأميني

«الاتحاد المصري للتأمين » يكشف أسباب انخفاض عن الوعي التأميني

صرح الاتحاد المصري للتأمين، إن غياب الوعى التأمينى يعيق انطلاق صناعة التأمين فى مصر والعالم العربى.

وأضاف الاتحاد في نشرته الشهرية أن العاملين فى القطاع يبذلون كل الجهود للتغلب على هذه السلبية التى من شأنها خلق مناخ غير صحى ما بين العميل وشركة التأمين.

وأشار الاتحاد المصري للتأمين إلي مظاهر انخفاض الوعي التأميني لدى جمهور كبير من المتعاملين مع قطاع التأمين وذلك لعدة اسباب 

•    انخفاض مستويات الدخول في مصر مقارنة بالأسواق الأخرى التى ترتفع فيها مستويات الدخول وبالتالي يرتفع فيها الإقبال على شراء الخدمات التأمينية.

•   قد يكون الفرد مدركا لأهمية التأمين لكنه لايعلم أى نوع من المنتجات التأمينية هو فى احتياج إليه 

•   عدم اهتمام الفرد المتعامل مع قطاع التأمين بقراءة الشروط والإشتراطات الموجودة بوثيقة التأمين مما قد يتسبب فى ظهور مشاكل عديدة مع شركات التأمين .

• عدم الالتزام بتنفيذ توصيات شركات التأمين عند معاينة الممتلكات المراد تأمينها وإعطاء الأولوية المطلقة لسعر التأمين وقيمة القسط بغض النظر عن الخدمة التأمينية المقدمة من خلال الشركة أو المنتج التأمينى الذى يفى باحتياجاته من عدمه .

•  شعور الأفراد بعدم أهمية التأمين وأن التكلفة التي يدفعها لشراء التأمين هى عبء وثقل يرهق ميزانيته .

•    عدم الرجوع للهيئة العامة للرقابة المالية للاستفسار عن أي مسائل أو عقبات تأمينية قد تواجه العميل نتيجة لعدم الوعى بدور الهيئة في حماية حقوق حملة الوثائق والمستفيدين منها.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رئيس العربي لسيدات الأعمال تشارك بفاعليات المؤتمر الثاني للترويج للعمل العربي المشترك بتونس

    كتب:فتحى السايح شاركت عبير عصام رئيس المجلس العربي لسيدات الأعمال بفاعليات المؤتمر الإعلامي ...

Translate »