الرئيسية / أخبار / البنك التجاري الدولي والجامعة الأمريكية بالقاهرة يحتفلان بتخريج الدفعة الثانية من حاضنة الأعمال في مجال التكنولوجيا المالية

البنك التجاري الدولي والجامعة الأمريكية بالقاهرة يحتفلان بتخريج الدفعة الثانية من حاضنة الأعمال في مجال التكنولوجيا المالية

كتب : فتحى على

تحتفل كلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة اليوم بتخريج الدفعة الثانية من حاضنة الأعمال في مجال التكنولوجيا المالية (FinTech) تحت مظلة حاضنة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة “أيه يو سي فينتشر لاب” AUC Venture Lab وبدعم من البنك التجاري الدولي- مصر. يقام يوم العروض في حرم الجامعة بالقاهرة الجديدة حيث تقوم خمس شركات مصرية ناشئة محتضنة بعرض خدماتها.

وقال محمد سلطان – الرئيس التنفيذي للعمليات بالبنك التجاري الدولي-مصر أن “تخرج الدفعة الثانية من حاضنة الأعمال في مجال التكنولوجيا المالية يؤكد على مدى كثرة العقول المميزة والكفاءات العالية للشباب المصري من رواد الأعمال، والذين سيساهمون بدور رئيسي في دفع التنمية الاقتصادية في البلاد”. وأكد سلطان أن “توفير الدعم المستدام لهذا القطاع الحيوي هو جزء لا يتجزأ من مسؤليتنا لتشجيع المزيد من رواد الأعمال وتعزيز إنتاجيتهم وخلق فرص سانحة لهم وهذا هو الالتزام الراسخ للبنك التجاري الدولي تجاه رواد الأعمال في مجال التكنولوجيا المالية”.

وأوضح محمد الصبان، رئيس قطاع تطوير الاستراتيجيات والابتكار بالبنك التجاري الدولي-مصر، “إن الاحتفال بالدورة الثانية من برنامج حاضنة الأعمال في مجال التكنولوجيا المالية المدعم من البنك التجاري الدولي – مصر يبرهن على مدى التزام البنك بدعم وتنمية نشاط الشركات الناشئة في مصر وذلك إيماناً بالتأثير القوي لدمج الحلول المالية مع التكنولوجيا في التنمية الاقتصادية ودعم الشمول المالي. وأشار إلى أهمية تواجد المئات من الشركات الناشئة لتوفير خدمات ومنتجات بأسعار مناسبة مصممة خصيصاً لتلبية احتياجات العملاء. وإذ نتطلع إلى قيادة خارطة طريق الابتكار المتميزة التي سوف تؤثر على تنمية المجتمع بشكل عام “.

تحت مظلة حاضنة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة “أيه يو سي فينتشر لاب” AUC Venture Lab والبنك التجاري الدولي- تقدم حاضنة الأعمال في مجال التكنولوجيا المالية دعما متخصصا من خلال برنامج مدته 12 أسبوعا للشركات الناشئة في هذا المجال. تهدف الحاضنة إلى مساندة الشركات في تنمية أعمالهم والحصول على إرشاد ودعم من خبرات مصرفية وتكنولوجية متخصصة في تنمية الشركات الناشئة لزيادة تأثيرها على الاقتصاد المصري.

يقول الدكتور أيمن إسماعيل، الأستاذ المساعد وأستاذ كرسي عبد اللطيف الجميل لريادة الأعمال بكلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، “يظهر الدور المحوري الذي تقوم به حاضنة الأعمال في مجال التكنولوجيا المالية في خلق منتجات وخدمات مبتكرة للوصول إلى المجموعة السكانية في مصر التي لا تستخدم البنوك، خاصة بعد إطلاق البنك المركزي المصري لمبادرة الشمول المالي. إن حاضنة الأعمال في مجال التكنولوجيا المالية، بدعم من البنك التجاري الدولي- مصر، تقوم بتمكين المزيد من الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا المالية التي ستقود هذا التحول.”

تعرض خمس شركات خدماتها اليوم وهم PayMe, Spare, MyCrop, MobiBills , و Hanorder

عن ايمان الواصلى

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرئيس عبد الفتاح السيسي يتفقد مشروع إنشاء الميناء الغربي الجديد برأس التين

تفقد السيد رئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم مشروع انشاء الميناء الغربي الجديد برأس التين ...

Translate »